مرحبا بك أخي الزائر، المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا، إن لم يكن لديك حساب بعد فنتشرف بدعوتك لإنشائه



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 [ من ديوان نفحات ولفحات]

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاطمة
المشرفة العامة
avatar

عدد المساهمات : 135
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
الموقع : http://www.islamyat-nador.on.ma/

مُساهمةموضوع: [ من ديوان نفحات ولفحات]   الخميس 25 يونيو 2009 - 15:17

السعادة
هذه القصيدة قالها الشاعر في التأمل… نظمها عام 1956م في السجن الحربي..
وقد قامت بنشرها عدة مجلات منها مجلة حضارة الإسلام الدمشقية، ومجلة منبر الإسلام القاهرية، ومجلة التربية الإسلامية العراقية. وتم نشرها أيضا في كتاب (شعراء الدعوة الإسلامية في العصر الحديث)...
وتبلغ أبيات القصيدة مائة وأربعة وسبعين بيتا.

أمـل إليـه هفت قلـوب النـاس في الـزمن التـليـد
أمـل.. له غـور القـديـم كـما له سـحر الجـديـد
أمـل.. إليـه سعـى الملوك كـما إليـه رنـا العبيـد
وتزاحمـوا كالهيـم يـدفـعها الصـدى عند الـورود
وتـساءلـوا عنه، ولكن من يجـيـب؟ ومـن يفيـد؟
فمـشـرق.. ومـغـرب وكلاهما يـرجـو البـعيـد
عـادوا وكـل سـؤالهم أيـن السـعـادة والسـعيـد؟
وتخـالفـوا، ولكـل قـوم وجهـة، ولـهم عمـيــد

.
::
,,, ...،،،::،،،...,,,
::
.



قلـ ــــــــــــــــب
هـذي العقيـدة للسعـيـد هي الأساس هـي العـمود
من عاش يـحملها ويـهتـف باسمـها فهو السعـيـد
هو مؤمـن راسي اليـقيـن كأنـه الـجبـل الوطيـد

غـال، فـلا يـرضى مبيـع النـفس بالثـمن الزهيـد

الله منـه قـد اشتـراهـا وهـو أوفـى بـالعـقـود


عـرف الإلـه، فلم يـعد في الشك يـبديء أو يـعيـد


عـرف المراد من الحيـاة فلم يـعش عيـش الشريـد


وتـفاعـلا: هـو والحيـاة يـفيـدهـا ولـه تـفيـد


المـال والـجـاه الحـلال يـراه أدنـى مـا يـريـد


فـإذا استـفـاد المـال فهـو لخيـر أمتـه رصـيـد


والجـاه عدتـه لنـفع النـاس من بـيـض وســود


فيـعيـش مـن معروفـه فـي مثـل سلطان الرشيـد


ملكـاً تـحيـط بـه القلوب ولا تـحيـط بـه الجنـود


ويـعيـش من إيـمانـه فـي عـالم نـائـي الحـدود


في عرض ما اتـسع الوجـود وطول ما امتـد الخلود


ويـعيـش من أخلاقـه في عـالم الخـيـر المـديـد


حلو الشمائـل في حيـاء الزهـر، في طهـر الوليـد


في رقـة المـاء النـميـر وبهجـة الفجـر الجـديـد


يحيـا بـقلـب من حـريـر لا بـقلـب من حـديـد


يحنـو على العانـي كما يحنـو النـسيـم على الورود


ويـذوب للشاكـي كما قـد ذاب في الشمس الـجليـد


هو فـي الـرخـاء وفـي الشدائـد للجميـع أخ ودود


لا الفـقـر يـذهـله ولا الإثـراء يـنـسيـه العهود


كالنـجم يـبـدو في النـحوس بـدوه عند السـعـود


الـحـب ملء فـؤاده والـحـب كنــز لا يـبـيـد


حـب كضـوء الـشمس يـشرق للمسـود والمسـود


حـب السـعـادة للبـريـة مـن قـريـب أو بـعيـد


لا شـامـت بالمبـتـليـن ولا لذي النـعمى حسـود


لا حـامـل حـقداً، فـما أشقـى الحيـاة مع الحقـود


يـسدي الجميـل لكل حـي من شكـور أو جـحـود


وإذا صنـعت بـه الجـميـل فليـس بالرجـل الكنـود





للشيخ القرضاوي حفظه الله وبارك
في عمره

_________________
Image Hosted by  مركز رفع الملفات والصور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ياسر عبدالله
عضو
عضو
avatar

عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
العمر : 25
الموقع : http://islamiques.montadamoslim.com/index.htm

مُساهمةموضوع: رد: [ من ديوان نفحات ولفحات]   السبت 27 يونيو 2009 - 7:44

بسم الله مـــــــــــــــــا شاء الله والله أبيات جميلة للغاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
[ من ديوان نفحات ولفحات]
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: :::المنتدى الأدبي::: :: منتدى الشعر-
انتقل الى: