مرحبا بك أخي الزائر، المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا، إن لم يكن لديك حساب بعد فنتشرف بدعوتك لإنشائه



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لو كنت مسلما لا تتردد أدخل من فضلك الموضوع اكثر من هام جدا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ياسر عبدالله
عضو
عضو
avatar

عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
العمر : 24
الموقع : http://islamiques.montadamoslim.com/index.htm

مُساهمةموضوع: لو كنت مسلما لا تتردد أدخل من فضلك الموضوع اكثر من هام جدا   السبت 27 يونيو 2009 - 16:56

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الحمد لله رب العالمين رب السماوات و
الأراضين خالق الأنسان و يعلم سره و ما اخفى الحمد لله رب العالمين حمدا يليق بجلال
وجهه و عظيم سلطانه
الحمد لله أهل الثناء و المجد الحمد لله الذى أنزل لنا
الشرع القويم 0
و الصلاة و السلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد و على
آله و صحبه أجمعين و من تبعهم باحسان الى يوم الدين
أخوانى و أخواتى فى الله
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته سلاما طيبا مباركا على أهلى و اخوانى و عشيرتى
فأنتم يا مسلمون أهلى و عشيرتى و اخوتى فى الله
يطيب لى اليوم ان اتحدث معكم
حديثا من قلب يحبكم فى الله كثيرا 0 أحدثكم و أنا أعلم علم اليقين أن منكم و بينكم
و فيكم من هو أكبر منى سنا و أعلى منى منزلة و أكثر منى طاعة
و أكثر منى علما
بارك الله فيكم و هداكم و رعاكم و اسعدكم و رزقكم الجنة 0
أحدثكم فى موضوع يشغل
بالى و بالكم كثيرا و أنا على يقين انكم مشغولون به أكثر منى 0
و الموضوع هو
تكالب الأمم علينا معشر المسلمين اليوم 0 نعم الوضع الحالى يشير الى وجود حملات
مسعورة تحاول النيل منا نحن المسلمين
فالأمريكان دمروا العراق و بنيته الأساسية
تماما و مزقوها شيعا و فرقا و كذلك فعلوا فى افغانستان 0
و الأمريكان الأن
يتحرشون بسوريا و ايران و من يدرى من سيكون عليه الدور0
و اسرائيل تقتل كل يوم
بل كل دقيقه من شعب فلسطين العشرات بينهم اطفال و نساء و شيوخ 0
و كان الغزو
الروسى للشيشان يدل على وجود حقد رهيب على الشعوب المسلمة 0
و هناك شواهد كثيرة
تدل على هذا الحقد و الرغبة فى تدمير الدين الاسلامى و الشعوب المسلمة منها مساندة
الغرب لبعض التيارات الدخيله على الشعوب
العربيه و منها البهائية على سبيل
المثال لا الحصر 0
و لكن هيهات لهم ان ينالوا مرادهم فالله غالب على أمرة سبحانه
و تعالى 0
كان فى السابق للآسلام رجال و نساء دافعوا عنه و نصروه و ضحوا بكل ما
هو غالى فداءا للاسلام0
كان هناك خالد بن الوليد و صلاح الدين و عقبة بن نافع و
كثيرون
كان من العلماء من يجتهد لاعلاء كلمة الحق و الدين
و الآن من لنا
ايها المسلمون من يقف بجوار محمد الدرة من يقف بجوار نساء الشيشان اللآئى تم هتك
اعرضهم نهارا جهارا من يقف بجوار أطفال العراق

آ آ آ ه انها مآسى
فعلا
اللهم انصرنا و عافنا من البلاء اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك و
لا يرحمنا آمين آمين يا رب العالمين 0
هل ترون ان هذا الحال و الواقع الذى نعيشه
الأن هو فعلا موشكلة
هل ترون ان هذا الحال و الواقع الذى نعيشه الأن هو ذل و
خزيان و هوان
و اذا كان هذا الواقع فعلا موشكلة و ذل و خزيان و هوان فما
أسبابها فى نظركم و ما الذى أدى بنا الى هذا الطريق و هذه الحالة
ما الذى جعل
أمة كأمتنا الاسلاميه تتنازل عن امجادها تتنازل عن كرامتها و ما هى طرق العلاج فى
نظركم لنخرج من كبوتنا ليخرج الحصان الأبيض و النسر
العظيم من سجنه لينطلق فى
ربوع الدنيا ينشر كلمة الخير و الحق
ما هى طرق العلاج ليخرج الفارس الشجاع عن
صمته و سكوته المحزن ليعلى كلمة الحق و السلام العادل ليدافع عن أمة
مقهورة0
ايها المسلمون يا أهل الخير يا من قال الله عز و جل فى حقكم

بسم
الله الرحمن الرحيم
(كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ
بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ
آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ
وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ)
صدق الله العظيم (آل عمران:110)
ان الخيرية
التى اختص بها المولى عز و جل أمتنا الاسلاميه مبنية على شرط و هو أننا أختصنا الله
عز و جل بأننا اذا أمرنا انفسنا و غيرنا بالخير و نهينا انفسنا و غيرنا عن المنكر
كما خير أمة أخرجت
للناس و هذا حكم الله الخالق القادر العليم سبحانه لا يصفه
الواصفون 0
و من هذا المنطلق أهيب بكم ايها المسلمون أن يجود كل منكم برأيه فى
هذا الموضوع 0
و لكى يكون الموضوع به بعض النظام هيا نضع نقاط للحوار
أولا
يسمح للسادة الأعضاء بكتابة مقدمة سريعه 0
ثانيا يوضح السادة الأعضاء سبب انهيار
حال الأمة كل من وجهه نظره 0
ثالثا يوضح السادة الأعضاء سبيل العلاج و الخروج من
الكبوة 0
رابعا يسمح للسادة الأعضاء بكتابة خاتمة سريعه 0
أعرف اننى أخذت من
وقتكم الكثير و لكن لى رجاء عند الله ان يكون دخولكم لهذا الموضوع فى ميزان حسناتكم
يوم القيامة
و لعل الله ان يخرج من بيننا من يقول كلمة حق يصلح بها الله عز و
جل حال الأمة أو تتسبب فى هداية مسلم
أخوانى و أخواتى فى الله لا يبخل احد منكم
علينا برأيه و لا تستصغر أحد منكم رجل أو امرأة شاب أو فتاة حتى الأطفال ثمرة نشر
رأيه و ابداء النصيحة لأخوانه و لا يبخل أحد
منكم بوقته علينا و أحتسبوا هذا
الوقت و الجهد عند الله و ليجعل كل منا نيته و أمنيته صلاح حال أمة لا اله الا الله
محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم 0
و أرجو من الله العلى القدير ان يجازى
خيرا السادة المشرفين و القائمين على هذا المنتدى الرائع و كذلك السادة
الأعضاء
و فى الختام أرجو من الله عز و جل التوفيق و السداد و النجاح فى الدنيا
و الآخرة لكل من يساهم فى هذا الموضوع
و لأننى قد اطلت عليكم أرى ان أقف عند
هذا الحد لأتيح المجال للسادة الأعضاء و ان شاء الله لى عودة معكم
و لكنى ارجو
من السادة المشرفين ان يتم التثبيت للموضع حتى يأخذ الموضوع حقه من النقاش ليعم
الأجر و الثواب و الفائدة ان شاء الله
دمتم جميعا بكل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ياسر عبدالله
عضو
عضو
avatar

عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
العمر : 24
الموقع : http://islamiques.montadamoslim.com/index.htm

مُساهمةموضوع: موقف مؤثر للغايه تفضل بالدخول من فضلك   السبت 27 يونيو 2009 - 16:59

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اخوانى و أخواتى فى الله أحبكم فى الله
كثيرا و أتمنى لكم الخير كله فى الدنيا و الآخرة
هيا نذكر بعضنا البعض بما كان
يفعله الرسول صلى الله عليه و سلم و صحابته الأطهار0
سأروى لكم موقف لأحد
الصحابة العدول فى غزوة أحد و قت ان كان الخطر المحدق يحيط بالمسلمين و المسلمون فى
مهد الدعوة
عددهم قليل فقراء ليس لهم دولة مستقرة و لا حدود آمنه واضحه
0
أنظروا الى حب الصحابة لدينهم و دفاعهم عنه دون تخاذل و هوان هيا يا اخوان الى
الموقف العجيب الرهيب الرائع الجميل 0
أولا صلوا على الحبيب المصطفى المختار
عليه و على آله و صحبة الأطهار 0أفضل صلاة و احسن سلام من رب الآنام 0
ثانيا
الموقف هو :
فى غزوة أحد كان الرسول صلى الله عليه و سلم ينفث روح الحماس و
البسالة فى أصحابة , حتى جرد سيفا باترا و نادى اصحابه
و قال فيهم ( من يأخذ
هذا السيف بحقه ؟ ) *يقصد صلى الله عليه و سلم من منكم يا صحابتى يأخذ منى هذا
السيف و يعطى السف حقه من الشجاعة و القتال *
فقام الية صلى الله عليه و سلم
رجال ليأخذوه منهم على بن ابى طالب و الزبير بن العوام و عمر بن الخطاب حتى قام
اليه أبو دجانة سماك بن خرشه فقال و ما حقه يارسول الله ؟
قال صلى الله عليه و
سلم ان تضرب به وجوه العدو حتى ينحنى * أى ينحنى السف * قال أنا آخذه بحقه يا رسول
الله فاعطاه الرسول صلى الله عليه و سلم اياه * أى السيف *
و كان ابو دجانه رجلا
شجاعا يختال عند الحرب و كانت له عصابة حمراء اذا اعتصب بها علم الناس انه سيقاتل
حتى الموت
فلما أخذ السيف عصب رأسه بتلك العصابه و جعل يتبختر بين الصفين و
حينئذ قال رسول الله عليه الصلاة و السلام ( انها لمشية يبغضها الله الا فى مثل هذا
الموطن )

انا لن اعلق على الموقف
فقط سأترك التعليق لكم و لكن لى رجاء
بسيط
أحتاج اليكم ساعدونى أخوانى و اخواتى فى الله تخيلوا ان الرسول صلى الله
عليه و سلم يقول لك لك انت قارئ هذه السطور تخيلوه صلى الله عليه و سلم يمسك قلما و
يقول لكم
من يأخذ هذا القلم بحقه 0 نعم قلم القلم سلاح كالسيف و لكل اوان سلاحه

هل عندها ستتسابق لتأخذ القلم من رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟
و ان اخذت
القلم من يد الرسول صلى الله عليه و سلم ماذا ستكتب لتعطى هذا القلم حقه ؟
أرى
اننى قد اطلت عليكم أطلب عذركم
و لكن لى رجاء هل تمدون لى يد العون و المساعدة
بعد ان تأخذوا القلم

http://alkherat.com/vb/showthread.php?p=22065#post22065
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لو كنت مسلما لا تتردد أدخل من فضلك الموضوع اكثر من هام جدا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: :::المنتديات الإسلامية::: :: نصرة النبي صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: